شبابي اجتماعي ثقافي علمي


    روسيا سياسيا واقتصاديا

    شاطر

    مهند الباشا
    Admin

    عدد المساهمات : 115
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    العمر : 28

    روسيا سياسيا واقتصاديا

    مُساهمة  مهند الباشا في الإثنين أبريل 19, 2010 6:35 pm

    الانسانية والاجتماعية

    البحوث الاسلامية

    البحوث العلمية


    البحوث الطبيعية


    بحوث انسانية واجتماعية


    البحوث الأدبية والثقافية


    البحوث النحوية


    البحوث التقنية


    البحوث التربوية


    الاتصال بنا


    من نحن


    سجل الزوار

    مرحبا بكم في موقع لؤ ي الشميساوي للدراسات والبحوث



    روسيا سياسيا واقتصاديا


    --------------------------------------------------------------------------------

    المقدمة


    الميدان الأحمر مركز النشاط في مدينة موسكو العاصمة و أكبر مدينة في روسيا. وتوجد به مواقع أثرية مشهورة مثل مبنى الكرملين
    روسيا أكبر دولة في العالم من حيث المساحة؛ فهي ضعف مساحة كندا، ثاني أكبر دولة في العالم. وفي الفترة بين عامي 1922 و 1991 كانت روسيا أكبر الجمهوريات في الاتحاد السوفييتي (السابق) الذي كان أكبر دولة شيوعية في العالم. وفي الثمانينيات من القرن العشرين بدأت عدة جمهوريات من الاتحاد السوفييتي، تطالب بالاستقلال ونشطت هذه الحركات الاستقلالية بعد فشل انقلاب عام 1991م. وفي ذلك العام تفكك الاتحاد السوفييتي، وبدأت روسيا بوضع أنظمة سياسية واقتصادية وقانونية جديدة.

    تمتد روسيا عبر قارتي آسيا وأوروبا من المحيط المتجمد الشمالي إلى البحر الأسود جنوبًا، ومن بحر البلطيق غربًا إلى المحيط الهادئ شرقًا.

    ومدينة موسكو العاصمة وأكبر المدن الرُّوسيَّة، وهي إحدى كبريات مدن العالم من حيث السكان، ولا توجد مدن تماثلها في عدد السكان، سوى مكسيكو سيتي وسيؤول عاصمة كوريا الجنوبية. وسانت بطرسبرج التي تقع على بحر البلطيق ميناؤها الرئيسي.

    ينتمي معظم شعب روسيا إلى الجنس الروسي المنحدر من أصل سلافي، ويُوجد في روسيا أكثر من مائة أقلية وقومية. ويعيش نحو 73% من السكان في المدن التي تحتوي على أفضل المدارس ومراكز الرعاية الصحية، لكن هذه المدن أيضًا تعاني من الأزمة الإسكانية، ونقص المواد الاستهلاكية مثل: الأغذية والملابس، كما تفشت فيها السرقات والإجرام.


    حقول القمح تغطي مساحات واسعة من أراضي روسيا الزراعية و روسيا من أهم الدول النتجة للقمح و غيرها من الحبوب في العالم
    توجد في روسيا ثروات معدنية طبيعية كثيرة، مثل: النفط والغاز الطبيعي وخام الحديد. لكن قسوة مناخ روسيا ووجود تلك الموارد الطبيعية في مناطق بعيدة عن مراكز العمران، جعل استغلال أكثرها أمرًا صعبًا.

    يعود تاريخ روسيا بوصفها دولة أوروبية إلى القرن التاسع الميلادي. ومن نواتها حول موسكو أخذت الدولة تتوسع إلى أن أخضعت أراضي شاسعة وشعوبًا أخرى تحت سيطرتها. وخلال تاريخها الطويل خضعت البلاد لحكم القياصرة (الأباطرة) من الجنسين الذين تمتعوا بسلطات واسعة ومطلقة في جميع مجالات الحياة الروسية، مما أدى إلى تخلف روسيا في مجال النمو الاقتصادي وبقاء معظم شعوبها مزارعين يعانون الفقر والأمية.

    أسهمت روسيا كثيرًا في مجال الفنون خلال القرن التاسع عشر. وفي مجال الأدب برز أنطون تشيخوف وفيودور دوستويفسكي وتولستوي. وفي مجال الموسيقى برز موديست نيكولاي موزورجسكي ـ كورساكوف، وبيتر إيلتش تشايكوفسكي، وتشايكوفسكي. كما أن للروس إسهامات في مجال العمارة والباليه والرسم.

    خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين نمت المعارضة ضد الحكم القيصري. وفي عام 1917م سيطر الثوار على الحكم، وفي عام 1918م تكونت جمهورية روسيا السوفييتية الفيدرالية الاشتراكية. وفي عام 1922م أقام هذا الاتحاد الفيدرالي مع ثلاث جمهوريات أخرى دولة جديدة، عُرفت باتحاد الجمهوريات السوفييتية الاشتراكية وعُرف باسم الاتحاد السوفييتي الذي ضم 15 جمهورية في عام 1956م. وفي عام 1991م انهار الحكم الشيوعي في الاتحاد السوفييتي وتجزّأت البلاد إلى دول مستقلة، وعلى إثرها شكلت روسيا مع عشر جمهوريات سوفييتية سابقة اتحادًا فيدراليًا، سُمي كومنولث الدول المستقلة.

    بعد انهيار الاتحاد السوفييتي دخلت روسيا مرحلة انتقالية؛ فالشيوعيون في الاتحاد السوفييتي من قبل كانوا يسيطرون على جميع المرافق الاقتصادية والحكومية في البلاد، فعملت الحكومة الروسية الجديدة على الانتقال من دولة ذات اقتصاد مركزي، إلى اقتصاد خاص أو اقتصاد السوق الحر، ومن ثم شرعت الحكومة في تأسيس أنظمة سياسية وقانونية جديدة، لتواكب هذا التوجه لإقامة مجتمع ديمقراطي تعددي رأسمالي.


    نظام الحكم


    خريطة روسيا
    الحكومة الوطنية. في عام 1992م آلت أمور الحكم في روسيا إلى حكومة انتقالية، برئاسة بوريس يلتسن الذي انتُخب رئيسًا لروسيا الاتحادية عام 1991م بعد انهيار الاتحاد السوفييتي. ولكن الوضع السياسي ظل غير مستقر لمعارضة عدد من القادة السوفييت السابقين وأعضاء الحزب الشيوعي في البرلمان الروسي، للتغييرات الاقتصادية التي طرحها يلتسن، كما طالبوا بتشكيل الحكومة. وقد أسفرت هذه المعارضة عن مواجهة دموية بين يلتسن وخصومه في أكتوبر 1993م انتهت باقتحام البيت الأبيض (البرلمان) بقوة السلاح وأسر المعارضين والزج بهم في السجون.

    وفي ديسمبر صُوِّت على الدستور الذي منح سلطات واسعة للرئيس الروسي، كما أجريت انتخابات فاز فيها القوميون والشيوعيون بمقاعد كثيرة.

    يعتبر الرئيس الروسي أعلى سلطة تنفيذية في البلاد، فهو رأس الدولة وكبير موظفيها. وينتخب الشعب الروسي الرئيس لفترة أربع سنوات. يعين الرئيس، بموافقة مجلس الدوما، رئيس الوزراء الذي يرأس مجلس الوزراء، ويقوم هو ووزراؤه بأعباء الحكم.

    يسمى البرلمان الروسي الجمعية الاتحادية وتتكون من مجلسين: مجلس دوما الدولة وبه 450 عضوًا، ومجلس الاتحاد وبه 178 عضواً. ويقترح مجلس الدوما مشاريع القوانين ويجيزها مجلس الاتحاد والرئيس قبل أن تصبح قوانين نافذة. ولمجلس الدوما أن يتخطى مجلس الاتحاد ويودع مشاريع القوانين لدى الرئيس مباشرة. ويوافق مجلس الاتحاد على التعيينات الحكومية، كما يوافق على بعض قرارات الرئيس مثل إعلان الأحكام العرفية واستخدام القوات المسلحة خارج روسيا. ينتخب الشعب أعضاء مجلس الدوما لفترة أربع سنوات. أما أعضاء مجلس الاتحاد فهم موظفون في الحكومات المحلية. فأعضاء مجلس الاتحاد إما حكام أقاليم وإما رؤساء هيئات تشريعية بالأقاليم ويحصلون على عضويتهم في المجلس بحكم مناصبهم لا بوساطة الانتخاب.



    مجلس نواب الشعب أعلى سلطة تشريعية في روسيا يضم أكثر من ألف عظو
    الحكومة المحلية. تتكون روسيا من 49 إقليمًا إداريًا (أبلاست) ست مقاطعات كبيرة قليلة السكان بالإضافة إلى 30 مقاطعة أخرى تسودها أغلبية عرقية (قومية) وتتمتع بحكم ذاتي. ولكن مستقبل هذه الوحدات يتسم بالغموض، لأن شعوبها تطالب بسلطات أوسع لإدارة شؤونها. وقد طالب بعضها بالاستقلال التام وحق تقرير المصير، مثل: جمهورية الشاشان. وتنقسم هذه الأقسام إلى مراكز أصغر وتدير مجالس الشؤون المحلية في المناطق الحضرية والريفية.

    وفي عام 1991م منح مجلس نواب الشعب الرئيس يلتسن سلطات واسعة، لتثبيت الوضع السياسي، فقام بعزل كثير من المسؤولين المحليين وعين أعضاء جددًا لتطبيق إصلاحاته الجديدة.


    السياسة. ظل الحزب الشيوعي الحزب الوحيد في الاتحاد السوفييتي حتى مارس 1990م حين أُلغيت المادة السادسة من الدستور التي منحت السلطة للحزب الشيوعي، وبدئ بتشكيل تجمع الأحزاب الديمقراطية الذي عرف بالحركة الديمقراطية الروسية. وقد بدأت الحركة بإجراء الإصلاحات، كما ضمنت نجاح يلتسن في انتخابات يونيو 1991م. وبانهيار الاتحاد السوفييتي انقسمت الحركة، وتشكلت مكانها أحزاب ديمقراطية منفصلة وصل عددها إلى 13 حزبًا في الانتخابات الأخيرة من أهمها: حزب خيار روسيا وحركة التغييرات الديمقرطية وحزب الفلاحين والحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية والحزب الليبرالي الديمقراطي وكتلة الوحدة والتفاهم وكتلة غريغوري يافلنسكي. وفي منتصف تسعينيات القرن العشرين انقسمت هذه الأحزاب إلى ثلاثة تجمعات كبيرة هي: أحزاب خصوم يلتسن من القوميين واليساريين وتجمع الوسط وهو أقرب إلى يلتسن ثم هناك أنصار يلتسن وأخيرًا التحالفات المستقلة. وفي انتخابات عام 1995م فاز الحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية بمعظم مقاعد مجلس الدوما. وفي عام 1996م شهدت روسيا ثاني انتخابات رئاسية، فاز فيها يلتسن واحتفظ بمنصبه لفترة ثانية حتى موعد استقالته في 31 ديسمبر 1999م. يحق لكل مواطن روسي بلغ 18 عامًا الإدلاء بصوته في الانتخابات.


    القضاء. كان لدى الحكومة السوفييتية السابقة نظام بوليسي سياسي عُرف بلجنة أمن الدولة (K.G.B) وكان لها الحق في التدخل في النظام القانوني، مما أدى إلى انتهاكات كثيرة لحقوق الإنسان، وقد أُلغيت، وحلت محلها وكالتان: إحداهما تتولى شؤون الأمن الداخلي وخدماتها، والأخرى تتولى الاستخبارات الأجنبية. ويحمي دستور عام 1993م الحقوق المدنية لكافة المواطنين الروس. ويرشح الرئيس النائب العام ويوافق عليه مجلس الاتحاد.

    تبحث المحكمة الدستورية، وهي أعلى محكمة في الدولة أسست في عام 1992م، في شرعية القوانين الروسية. وفي عام 1993م علق الرئيس يلتسن عمل المحكمة الدستورية. أما المحاكم المحلية فتسمى محاكم الشعب.


    القوات المسلحة. كان للاتحاد السوفييتي (السابق) أكبر جيش في العالم بلغ قوامه أكثر من 4 ملايين جندي عملوا في قطاعات الجيش كافة. وبعد انهيار الاتحاد السوفييتي تحولت قيادة الجيش إلى كومنولث الدول المستقلة، ثم أعربت عدة جمهوريات ـ من ضمنها روسيا ـ عن رغبتها في تكوين جيش خاص بها. وفي عام 1992م بدأت روسيا في تكوين جيش لاستيعاب القوات السوفييتية السابقة. واتفقت روسيا وثلاث جمهوريات أخرى تملك الأسلحة النووية وهي: روسيا البيضاء وأوكرانيا وكازاخستان على تدمير أو إعادة الأسلحة النووية إلى روسيا خلال سبع سنوات. وقد وقّعت روسيا مع الولايات المتحدة الأمريكية معاهدة للحد من انتشار الأسلحة النووية، لكن تقاعس أوكرانيا عن المضي في هذا الاتجاه أدى إلى مباحثات جديدة أثمرت عن موافقتها أخيرًا. أما بالنسبة للأسطول البحري، فقد وقع خلاف بين روسيا وأوكرانيا حول ملكية أسطول البحر الأسود. وبعد مفاوضات مضنية، اتُّفقَ على تقسيم الأسطول بين الدولتين.


    السكان

    الكثافة السكانية
    يبلغ عدد سكان روسيا حوالي 146,120,000 نسمة، ويتوزع السكان في البلاد بشكل غير منتظم، إذ يعيش معظمهم في الجزء الغربي (الأوروبي) من البلاد بينما يقل السكان في المناطق الشرقية النائية والوعرة.





    ناطحات السحاب السكنية تضم ملايين السكان في المدن، ومازالت المدن تعاني من مشكلة السكن.
    التركيبة السكانية. ينحدر حوالي 83% من شعب روسيا من أصل روسي. وهذا عرق ينتمي إلى الشعوب السلافية ويعيش في روسيا أكثر من 100 قومية أهمها: مجموعات التتار والأوكرانيين والبشكيريين والروس البيض والمولدوفيين والشيشانيين. ويعيش معظمهم في الأقاليم ذات الحكم الذاتي، كما توجد مجموعات صغيرة في سيبريا مثل الإسكيمو. وبعد فترة اضطهاد لثقافات الأقليات، منحت الحكومة الحالية امتيازات خاصة للروس، وذلك لمواجهة تنامي الرغبة للاستقلال عند بعض الأجناس.


    الأسلاف. تنحدر الأصول العرقية الروسية من الجنس السلافي، الذي كان يعيش في شرقي أوروبا قبل عدة آلاف من السنين. ومع الزمن قسّمت الهجرات السلافيين إلى ثلاث جماعات هي: السلاف الشرقيون والسلاف الغربيون والسلاف الجنوبيون، ويرجع الروس أصولهم إلى دولة السلاف الشرقيين وهم روس كييف الذين ظهروا في القرن التاسع الميلادي.

    عانى روس كييف كثيرًا وبشكل متكرر من غزوات القبائل الآسيوية بما في ذلك البيسنيق، والبولوفيت والمغول. وقد أجبر الغزو المغولي المتكرر بعض الناس على الهجرة إلى أماكن أكثر أمنًا وسلامة، وكانت تلك الأماكن التي تكسوها الغابات قريبة من موقع موسكو الحالي. وأصبحت موسكو دولة روسية مهمة في القرن الرابع عشر الميلادي. وقد ظلت هذه المنطقة في قلب روسيا منذ ذلك الوقت. وكانت هناك جماعات من شتى الأعراق قد استوطنت في روسيا خاصة منذ القرن السادس عشر، عندما بدأ التوسع العظيم والاستعمار.


    اللغة. الروسية هي لغة الدولة الرسمية، ولها ثلاث لهجات إقليمية رئيسية هي: اللهجة الشمالية واللهجة الجنوبية واللهجة الوسطى. وقليلاً ما تُعيق الاختلافات الصغيرة الفهم. وتكتب اللغة الروسية بالحروف السيريلية. انظر: الألفباء. وللأقليات لغاتها الخاصة وتتحدَّث بالروسية لغة ثانية.


    أنماط المعيشة
    إبان الحكم السوفييتي كانت الحكومة تفرض سيطرتها على كثير من مظاهر الحياة في الدولة، وكانت تتدخل في الأديان والتعليم والفنون. ومع انهيار النظام السوفييتي طرأت تغييرات كثيرة في حياة الشعب الروسي في المدن والريف.



    المتسوقون يصطفون لشراء المواد الغذائية. والصفوف أصبحت ظاهرة مألوفة في المدن الروسية التي تعاني من نقص في المواد الغذائية والبضائع الاستهلاكية.
    حياة المدن. يعيش حوالي 73% من الروس في المدن. وهناك أكثر من 35 مدينة يزيد سكان كل منها على 500,000 نسمة، أما موسكو وسانت بطرسبرج فإن سكان كل منهما يتجاوز الأربعة ملايين نسمة. وتعاني المدن الروسية من الهجرات الوافدة من الريف وقلة السكن الناتجة من دمار معظم المباني خلال الحرب العالمية الثانية، ويتكدس الناس في شقق صغيرة في بنايات ضخمة، مما جعل العائلات تشترك في استخدام الحمامات والمطابخ. أما نقص المواد الغذائية والخدمات والمنتجات الصناعية وتفشي الجريمة بأنواعها والتلوث، فهذا أصبح من السمات الظاهرة للمدن الروسية بعد عام 1991م.

    يعيش حوالي 27% من الشعب الروسي في المناطق الريفية في مساكن عائلية منفردة. ورغم أن الحكومة السوفييتية قد قامت بإنشاء مبان سكنية على نظام الشقق، فإن البيوت في المناطق النائية ما زالت تعاني من نقص في الغاز والمياه والكهرباء والتمديدات الصحية وانخفاض في نوعية التعليم والعناية الصحية والثقافية. أما المواد الغذائية فهي متوافرة هنا أكثر من المدن.


    حياة الريف. كان سكان الريف سابقًا، يعملون في مزارع ضخمة تديرها الحكومة، وبعد انهيار الاتحاد السوفييتي تخلصت الحكومة من هذه المزارع، وسمحت بتكوين مزارع خاصة يملكها المزارعون.


    الملابس. يرتدي معظم الشعب الروسي ملابس عادية بسيطة، لأن المعروض منها قليل في الأسواق. ويتكالب الناس على شراء الملابس الأجنبية، ولكنها نادرة وغالية الثمن. ويؤثر المناخ البارد على نوعية وشكل اللباس في روسيا، ويتكون اللباس التقليدي من قميص وبلوزة ملونين وغطاء رأس مطرز ذي ألوان زاهية، وأحذية مصنوعة من نسيج قوي يصنع من لحاء بعض الأشجار. ولكن قلما يلبسها الناس حاليًا.



    الأسواق المفتوحة تبيع منتجات الفلاحين الطازجة ولكن بثمن أعلى. وهذا السوق في مدينة كراسنودار في شمال غربي روسيا.
    الطعام والشراب. الطعام الروسي دسم ومشبّع، ويتكون من اللحوم بأنواعها والخبز والخضراوات بأنواعها. ويستهلك الشعب الروسي كميات كبيرة من منتجات الألبان، وتجد كثير من الأطباق الروسية إقبالا لدى الشعوب المختلفة. ومن بين هذه الأكلات اللذيذة، مايسمى بلينيس، وهذه الوجبة تتكون من فطائر رقيقة مثل البانكيك وبجانبها سمك السالمون المطهي على الدخان، تصحبه بعض المحشيات، واللبن الحامض وشرائح اللحم البقري المطبوخة مع البصل والفطر وغيره، وقد وضعت كلها في إناء اللبن الحامض. ومن الأطباق الأخرى الشهيّة حساء لحم البقر والخضراوات المحشوة كالكرنب (الملفوف). وتتكوّن وجبة الإفطار من بيض وعصيدة وسجق وخبز وزبدة ومربَّى. ويتناول معظم الناس وجبتهم الرئيسية في منتصف النهار. وهذه الوجبة تتكوّن من السلطة والمقبلات والحساء واللحم والسمك مع البطاطس، أو فطائر القمح والحلوى مثل: الفواكه المعلبة والفطائر الحلوة. وفي الأمسيات يتناول معظم الروس وجبات خفيفة في عشائهم. ويشربون الشاي بكثرة، أما القهوة فهي غالية الثمن. وتُعدّ مشكلة إدمان الكحول من أهم المشكلات الاجتماعية الروسية.


    العناية الصحية. كان العلاج مجانيًا في الاتحاد السوفييتي السابق، ومازالت الحكومة الحالية تهتم بتقديم العناية والرعاية الصحية للسكان ، وفي روسيا عدد كبير من الأطباء والممرضين والمستشفيات، ولكن هناك مشكلات تتعلق بالأجور المنخفضة وعدم توفر الدواء والأجهزة وأحيانًا قلة الخبرة في الرعاية الصحية. وفي عام 1993م، بدأ برنامج التأمين الذي يعمل على تمويل الرعاية الصحية. وقد بدأ القطاع الخاص مؤخرًا يساهم في مجال الرعاية الصحية في روسيا.



    كرة القدم أكثر أنواع الرياضة شعبية في روسيا التي يوجد بها العديد من الأندية والمراكز الترفيهية وأماكن الرياضة الأخرى للأطفال والكبار.
    الترويح. يحب الروس مشاهدة التلفاز والقراءة ولعب الشطرنج وارتياد السينما والمسارح والمتاحف وممارسة الرياضة. وتشجع الحكومة الأنشطة الرياضية المختلفة وخاصة الفرق الرياضية. وتمثل كرة القدم أكثر أنواع الرياضة شعبية، تليها كرة السلة والجمباز والرياضات الشتوية. وتعلم الرياضة في جميع المراحل الدراسية. ويوجد في روسيا العديد من الأندية الرياضية والملاعب وأماكن التَّرويح. ويحب الروس الاستجمام والتنزه في الأماكن الجميلة على سواحل البحر الأسود وبحر البلطيق ونهر الفولجا.


    الدين كان الاتحاد السوفييتي يعادي الأديان ويحاربها، لكنها بقيت ذات أهمية في حياة الشعب الروسي. وفي نهاية الثمانينيات من القرن العشرين استعادت الكنائس أملاكها وارتفع عدد مرتاديها كما ارتفع عدد المؤلفات الدينية وتعطل الأعمال في السابع من يناير للاحتفال بعيد الأرثوذكس الروس، الذي ينتمي إليه معظم الشعب الروسي، وهناك أديان أخرى مثل الإسلام واليهودية ومذاهب نصرانيَّة مثل الرومان الكاثوليك والبروتستانت.


    التعليم. كانت الحكومة السوفييتية تتحكم في التعليم باعتباره وسيلة لتقدم الاشتراكية وتطورها وانتشارها، ومن ثم فإن جميع الروس تقريبًا يعرفون القراءة والكتابة. وما زال التعليم العام مجانيًا كما كان في السابق، كما اتيحت الفرصة لإنشاء مدارس خاصة. وهناك اتجاه لتغيير المناهج المدرسية، لأعداد الطلاب لمواكبة التوجهات الاقتصادية الجديدة وأيضًا لتلبية رغبات ومصالح القوميات الروسية المختلفة.

    يلتحق الأطفال بالمدارس لمدة 11سنة من عمر 6 ـ 17 سنة، ومدة الدراسة بالمدارس من 9 سنوات للمرحلة الابتدائية وسنتان للمرحلة المتوسطة، يختار الطالب بعدها الالتحاق إما بالمدارس الثانوية أو بالمدارس المهنية. والمدارس الثانوية تركز على العلوم والرياضيات بالإضافة إلى مواد أخرى. واللغة الإنجليزية هي اللغة الأجنبية التي يتعلمها الروس على نطاق واسع. بينما الهدف من المدارس المهنية تدريب الطلاب للعمل مهنيِّين في مجالات الصناعة والزراعة. وبالإضافة إلى الشهادات، فإن الدولة تقدم الميداليات الذهبية والفضية للطلبة المتفوقين في امتحانات الثانوية العامة. ويلتحق الناجحون بالجامعات والمعاهد العليا، ففي روسيا 500 معهد عال. وجامعة موسكو أكبر جامعاتها. أما الأطفال المتميزون، فإنهم يُلحقون بمدارس خاصة، يدرسون فيها العلوم والرياضيات والفيزياء والفنون واللغات كما توجد مدارس خاصة للمعوقين.


    المتاحف والمكتبات. يقضي الروس في المتاحف وقتًا أكثر من أي شعب آخر في الدول المتقدمة. فهناك أكثر من 660 متحفًا في البلاد، أهمها المتحف التاريخي في موسكو، كما توجد متاحف أخرى مثل: المتحف المركزي للثورة ومتحف لينين المركزي ومتحف الفنون في سانت بطرسبرج الذي يضم واحدة من أكبر المجموعات الفنية في العالم. وروسيا بها حوالي 62,000 مكتبة ومعظم المدن والقرى الكبيرة بها مكتبات عامة، كما توجد في البلاد مكتبات متخصصة في موضوعات معينة ومكتبات تديرها المصانع والمدارس والنقابات والمنظمات المدنية. والمكتبة الروسية أكبر مكتبة في البلاد، وهناك مكتبة جوركي ومكتبة أكاديمية العلوم السياسية.


    الفنون


    على الرغم من أن تاريخ الفنون في روسيا يعود إلى أيام الدولة الأولى، فإن الفنانين الروس لم يقدموا أعمالاً نالت شهرة عالمية حتى أوائل القرن التاسع عشر، حين تبوأت روسيا مكانًا رياديًا في مجال الموسيقى والباليه والدراما، والأدب، كما برز عدد من النحاتين والرساميين على مستوى العالم. انظر: الروسي، الأدب.


    العمارة. يظهر أثر النفوذ الغربي والتقاليد المحلية واضحًا في فن العمارة الروسية. وترك أسلوب المعمار البيزنطي بصماته في المعمار الروسي منذ انضمام الأمير فلاديمير الأول إلى المذهب البيزنطي عام 988م ويظهر ذلك في الكنائس ذات القباب الجميلة كما في كاتدرائية سانت باسل في موسكو. انظر: البيزنطي، الفن.

    وعندما تولى القيصر بطرس الأول الكبير الحكم في البلاد عام 1682م أدخل فنون معمار أوروبا الغربية. وعندما شيد بطرس مدينة سانت بطرسبرج عام 1703م جلب معماريين من أوروبا الغربية للمشاركة في تصميم المدينة، وخاصة من إيطاليا وفرنسا. ويُعدّ الكرملين من أشهر الأعمال المعمارية في روسيا ويحتوي المبنى على كنائس وقصور ومبانٍ أخرى شيدت خلال الفترة الممتدة من أواخر القرن الخامس عشر إلى منتصف القرن الحالي. ويسكن أعضاء الحكومة في بعض المباني بينما حولت مبان أخرى إلى متاحف. انظر: الكرملين.


    الموسيقى. كانت الموسيقى الروسية إلى منتصف القرن الثامن عشر الميلادي، تتكون أساسًا من موسيقى صوتية تؤدى في الكنسية عند إقامة الطقوس وفي أداء الموسيقى الشعبية. وفي عهد الإمبراطورة إليزابث (1741 ـ 1762م) بدأت الموسيقى غير الدينية تزدهر، وخاصة بعد إنشاء أكاديمية الفنون في عام 1757م لتعليم الموسيقى، ولاقت الأوبرا الإيطالية في عهدها إقبالاً وشعبية. وفي عهد كاثرين الكبرى (1762 ـ 1796م) ظهرت أول مجموعة للأغاني الشعبية الروسية في أربعة مجلدات. ويعزى إنشاء مدرسة روسية متميزة للموسيقى الكلاسيكية إلى ميخائيل جلينكا، وذلك في أوائل وأواسط القرن التاسع عشر حين مزج الموسيقى الشعبية والدينية في أعماله الموسيقية مستفيدًا أيضًا من موضوعات من تاريخ روسيا، كما في رائعته رسلان وليودميلا، وهي أوبرا تعتمد على أسطورة كتبها الشاعر الروسي ألكسندر بوشكين. وفي أواخر القرن التاسع عشر ازدهرت الموسيقى الروسية، وظهر موسيقيُّون من أمثال: موديست مسورجسكي ونيكولاي رمسكي ـ كورساكوف وبيتر إيلتش تشايكوفسكي وألكسندر بورودين. وقد ألّـفوا كثيرًا من الأوبرات والموسيقى الآلية، وكان كثير من أعمالهم، قد قام على أساس التاريخ الروسي والقصص الشعبية (الفولكلور). وفي بداية القرن العشرين اشتهر كل من سيرجيل راتشيانينوف، وإيجور سترافنسكي عالميًا لمؤلفاتهم الموسيقية. كتب سترافنسكي عدة مؤلفات ذات مكانة كبيرة في الباليه، بما في ذلك طائر النار (1910م) وبتروشكا (1911م) وشعائر الربيع (1913م).


    الباليه. بدأ الباليه الروسي يكتسب الشهرة على نطاق العالم في منتصف القرن التاسع عشر الميلادي. ومن شركات الباليه الرائدة وإلى يومنا هذا، باليه كيروف في سانت بطرسبرج ومسرح البولشوي في موسكو. انظر: البولشوي، مسرح باليه.


    الرسم والنحت. كان الرسم يستخدم لأغراض دينية حتى أوائل القرن العشرين؛ فقام الرسامون بتزيين داخل الكنائس برسومات حائطية وموزييك، تعتبر مقدسة عند الأرثوذكس الروس. وقبيل الحرب العالمية الأولى شهد الفن الروسي تطورًا كبيرًا متأثرًا بحركة الفن الحديثة التي ظهرت في أوروبا الغربية، إذ عاش بعض الرسامين أمثال مارك شاجال، وفاسيلي كاندنسكي في أوروبا الغربية حيث استقر هذا الأخير هناك. كما طور الرسامون في روسيا نموذجين من الفن التجريدي الذي لا يتميز بموضوع محدد. انظر: جابو، نعوم ؛ كاندنسكي، فاسيلي.


    السطح والمناخ


    تُعدّ روسيا أكبر دولة في العالم من حيث المساحة؛ إذ تبلغ مساحتها 17,075,400كم?، وهي تقريبًا ضعف مساحة كندا ثاني دولة من حيث المساحة. وتستغرق رحلة بالقطار بين موسكو في الغرب وميناء فلاديفستوك في الشرق سبعة أيام تمر خلالها عبر ثمانية من أقاليم التوقيت.



    الثلوج تغطي أكثر من نصف روسيا لستة أشهر من السنة. تقع هذة القرية بالقرب من مدينة أكستك
    الأقاليم الجغرافية. يمكن تقسيم روسيا إلى أربعة نطاقات على أساس ظروف التربة والنباتات التي تعتمد أساسًا على المناخ. وتشكل هذه النطاقات أحزمة واسعة وعريضة عبر روسيا، لا تفصل بينها مناطق انتقالية واضحة والنطاقات هي من الشمال إلى الجنوب: 1- نطاق التندرا 2- نطاق الغابات 3- نطاق السهوب 4- النطاق شبه الصحراوي والجبلي.

    يقع نطاق التندرا في أقصى شمالي روسيا، والتندرا عبارة عن سهول خالية من الأشجار، ذات مناخ قصير الصيف وطويل الشتاء، قارس البرودة تتجمد خلاله التربة. وتشكل التربة دائمة التجمد نصف مساحة النطاق وتسمى الجليد الدائم. وفي هذه الأماكن القاحلة يقل عدد السكان وتتكون الحياة النباتية من شجيرات قصيرة وأشجار قزمية والحزاز، وتعيش فيها حيوانات مثل الرنة والثعلب القطبي والأرانب البرية والقاقوم واللاموس.

    يقع إلى الجنوب من التندرا نطاق الغابات. ويُعرف الجزء الشمالي من النطاق باسم التيغا، حيث تكثر الأشجار الصنوبرية مثل: الأرز والصنوبر والتنوب والبيسيه، وتربة البدزول الفقيرة التي لا تصلح للزراعة. أما الجزء الجنوبي من النطاق، فيتسم بتنوع أشجاره التي تشمل: الصنوبر والحور والبتولا والقيقب والبلوط وأنواعًا أخرى. أما التربة فتصلح للزراعة في بعض المناطق خاصة في تلك الأماكن التي تتمتع بمناخ أكثر اعتدالاً ورطوبة. وتعيش هنا حيوانات متنوعة، مثل الدب البني والرنة والغزلان والسناجب والقندس.


    الغابات الكثيفة تغطي الجزء الشمالي من روسيا امتدادًا من أوروبا حتى المحيط الهادئ، كما تغطي جزءًا كبيرًا من سيبريا، وفي هذه الغابة الواسعة يقل السكان.
    يقع نطاق السهوب إلى الجنوب من نطاق الغابات ويتكون الجزء الشمالي منه من مروج وسهول تغطيها الغابات، بينما يتكون الجزء الجنوبي من براري شاسعة خالية من الأشجار، وهنا توجد التربة السوداء تشيرنوزيم التي تُعدّ من أجود أنواع التربة في روسيا وأخصبها، ولذلك فإن معظم أراضي السهوب زراعية. أما الحياة الحيوانية فإنها تتكون من: الطيور والسناجب والظباء والجرابيع.

    في أقصى جنوب روسيا يقع النطاق شبه الصحراوي والجبلي. ويتسم هذا النطاق بتنوع تربته ومناخه لتباين التضاريس، ويشمل هذا النطاق المنخفضات شبه الصحراوية الجافة حول بحر قزوين، كما يشمل جبال القوقاز ذات المناخ الرطب والغابات الكثيفة الخضراء.

    قسَّم الجيولوجيون روسيا إلى خمسة أقاليم تضاريسية، تتباين فيما بينها وتختلف عن التصنيف السابق الذي يعتمد على التربة والنبات. وهذه الأقاليم من الغرب إلى الشرق هي: 1- السهل الأوروبي 2- جبال الأورال 3- سهل سيبريا الغربية 4- هضاب سيبريا الوسطى 5- مرتفعات سيبريا الشرقية.


    نطاق الأرض الزراعية الغنية يمتد عبر روسيا من الشرق إلى الغرب. وفي الصورة يقوم العمال الزراعيون بحصد محصول القمح في السهل الأوروبي الذي يشكل معظم الجزء الأوروبي من روسيا.
    السهل الأوروبي. يكوّن الجزء الأعظم من روسيا الأوروبية وأكثر أجزائها ازدحامًا بالسكان. والسهل الأوروبي أرض منبسطة في معظم أجزائه، تتخللها مرتفعات لا تتجاوز 180م فوق سطح البحر. وعلى الرغم من افتقاره للموارد الطبيعية، فإن الإقليم يحتوي على معظم الصناعات الروسية. وتغطي الغابات معظم أجزاء الإقليم الذي يرتع فيه العديد من الحيوانات المختلفة. وتحف بالسهل من الجنوب ما بين البحر الأسود وبحر قزوين جبال القوقاز حيث يوجد جبل إلبروس، أعلى قمة في القارة الأوروبية (5642م فوق سطح البحر).

    جبال الأورال. تشكل الحدود التقليدية بين قارتي آسيا وأوروبا ومن ثم بين روسيا الأوروبية وروسيا الآسيوية، وهي في الحقيقة مرتفعات يصل معدل ارتفاعها إلى 610م، وأجزاؤها الوسطى والجنوبية غنية بمعادن مثل الحديد والنحاس، جعلت الجزء الأوسط منه أكثر مناطقها ازدحامًا بالسكان والصناعات المختلفة.


    مرتفعات سيبريا الشرقية مناطق مقفرة من الجبال والهضاب ولكنها تحتوي على موارد معدنية قيمة، يصعب استغلالها بسبب مناخها القاسي. المدن الصغيرة كهذه التي تظهر في الصورة، متناثرة في ربوع مرتفعات سيبريا الشرقية.
    سهل سيبريا الغربية. يُعدّ من أبرز الأقاليم المنبسطة السطح في العالم، ويغطي أكثر من 2,6 مليون كم? وبارتفاع يقل عن 150م فوق سطح البحر. ويصرف السهل نظام نهر الأوب الذي يصب في المحيط القطبي الشمالي. والتصريف النهري رديء هنا مما أدى إلى كثرة المستنقعات خاصة في أجزائه الشمالية. ويشهد الإقليم تطورًا كبيرًا بسبب ثروته من النفط والغاز الطبيعي. ومن أهم مدنه أومسك ونفوز يبيرسك.

    هضبة سيبريا الوسطى. وتنحدر نحو المحيط القطبي الشمالي، وترتفع كلما اتجهنا جنوبًا ويصل معدل ارتفاعها إلى 610م، وتخترق سطحها أنهار عميقة، وترتفع جبال بيكال وسايان إلى أكثر من 3,350م على طول الطرف الجنوبي للهضبة. وتغطي الغابات الصنوبرية الكثيفة معظم أجزاء الإقليم الذي يسوده مناخ قاري. وتوجد بالإقليم رسوبات معدنية غنية. من أهم مدنه كرازنويارسك واركتسك.

    مرتفعات سيبريا الشرقية. معظمها تتكون من جبال وهضاب مقفرة، وترتفع الجبال إلى 3,000م مكونة جزءًا من مجموعة السلاسل الجبلية التي تمتد على طول الساحل الشرقي لقارة آسيا وبعض الجزر المتاخمة له. وفي شبه جزيرة كمشاتكا يوجد 25 بركانًا نشطًا يرتفع أعلاها إلى 4,750م. ويمنع المناخ القاسي الذي يسود المنطقة من استغلال الثروات المعدنية التي يزخر بها الإقليم ومن أهم مدنه: فلاديفوستك وخباروفسك.



    بحيرة بيكال أعمق بحيرة في العالم وتقع في سيبريا. ويصل عمقها إلى 1620مترًا ويعيش مجتمع صغير بين البحيرة والجبال المحيطة بها.
    الأنهار والبحيرات. تؤدي أنهار روسيا الكبرى دورًا مهمًا في النقل والتجارة، وخاصة بعد شق القنوات العديدة التي تربط بين هذه الأنهار. ولكن بعض هذه الأنهار يصب في المحيط القطبي الشمالي مما يفقدها الأهمية خاصة في مجال النَّقل. وهذه الأنهار هي: لينا والأوب وينيسي وآمور وكل أنهار سيبريا تتجمد لفترة تمتد من 7 ـ 9 شهور في السنة. ومن أنهار روسيا الأوروبية نهر الفولجا الذي ينبع من تلال فالداي غربي موسكو ويجري لمسافة 3,531كم ليصب في بحر قزوين، ويُعدّ من أطول أنهار روسيا بعد نهر لينا (4,400كم). وهناك أيضًا نهر الدون الذي يصب في البحر الأسود ويرتبط بنهر الفولجا بقناة، ونهر الأورال الذي يصب في بحر قزوين، ونهر دفينا الشمالي.

    تعج روسيا أيضًا بالعديد من البحيرات التي يبلغ عددها 200,000 بحيرة، أكبرها بحر قزوين الذي يُعدّ أكبر مسطح مائي داخلي في العالم. وهو بحر مالح يصل عمقه إلى 28م تحت البحر. أما بحيرة لادوجا قرب سانت بطرسبرج ـ أكبر بحيرات أوروبا ـ فإن مساحتها تبلغ 17,703كم?. وفي سيبريا توجد بحيرة بيكال التي تُعدّ أعمق بحيرة في العالم إذ يبلغ عمقها 1,620م.



    الشتاء بارد طويل في معظم أجزاء روسيا. تغطي الثلوج منطقة موسكو لمدة خمسة أشهر في السنة. تبين الصورة شارعًا في موسكو خلال الشتاء.
    المناخ. تشتهر روسيا بشتائها الطويل القارس الذي ساعد في صد الغزاة وشل حركتهم، مثل جيوش نابليون عام 1812م وجيوش هتلر إبان الحرب العالمية الثانية. وفي إقليم موسكو تغطي الثلوج الأرض لمدة خمسة أشهر في السنة بينما تمتد فترة الثلوج في أقاصي روسيا الشمالية إلى أكثر من ثمانية أشهر. ولذلك فإن النسبة الضئيلة من أراضي روسيا الصالحة للزراعة، تعاني من فترة نمو أقصر وأمطار غير كافية، فالتربة في نصف أراضي روسيا في حالة تجمد دائم، كما أن معظم سواحل البلاد وبحيراتها وأنهارها تتجمد معظم شهور السنة.

    مناخ روسيا مناخ قاري، يتسم بالتباين الشديد في درجات الحرارة بين فصلي الصيف والشتاء. ففي شمال شرقي سيبريا توجد أبرد منطقة في العالم (فيرخويانسك) حيث يصل معدل الحرارة في يناير إلى أقل من 46?م تحت الصفر (سُجّلت درجات وصلت إلى 68?م تحت الصفر) بينما تبلغ درجة الحرارة في يوليو إلى 16?م، وقد ترتفع إلى 38?م أحيانًا، مشيرًا إلى أعلى مدى حراري في العالم.

    أما كمية التساقط، فإنها تتراوح بين قليل ومعتدل، فتهطل معظم الأمطار على السهل الأوروبي وبعض أجزاء مرتفعات سيبريا الشرقية، بينما يقل نصيب المناطق الداخلية فيها. أما في غربي ووسط سيبريا، فيكون التساقط في شكل ثلوج غزيرة تصل إلى 120سم في السنة.











    الرئيسية ا البحوث الاسلامية ا البحوث العلمية ا البحوث الطبيعية ا البحوث الانسانية ا البحوث الأدبية ا البحوث النحوية ا البحوث التقنية ا البحوث التربوية ا الاتصال بنا ا من نحن ا سجل الزوار


    جميع الحقوق غير محفوظة انسخ وتوكل على الله

    loay_nt@yahoo.com

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 18, 2018 2:20 pm